هناك اعتقاد ان القهوة المختصة هي نوع من انواع القهوة الاسبريسو و الامريكانو و غيرها من الانواع ،لكن في الحقيقة أن القهوة المختصة هي التي تنمو في مناخ محلي خاص لتنتج لنا قهوة ذات نكهة مميزة وخاصة ، بحيث يراعي فيها طرق الزراعة و الحصاد و التنقية. أي أن القهوة المختصة هي نوعية حبوب البن وليست المشروب بحد ذاته.

أما القهوة المقطرة هي نوع من أنواع القهوة التي تستخدم القهوة المختصة .وكثير ما نقوم بصنعها متجاهلين بعض الخطوات باعتقدنا انها خطوات شكلية لا تؤثر بالطعم.

لذا اليوم سنتحدث عن أهمية خطوات إعداد القهوة المقطرة:

  1. اول مرحله قد يتجاهلها البعض هي استخدام البن بعد حمصه مباشرة ولكن الأفضل استخدامها بعد الحمص بسبعة أيام ،من أجل أن ترتاح لكي تخرج ثاني أكسيد الكربون والغازات الناتجة عن الحمص
  2. قد يطحن البعض كمية كبيرة يستخدمها لعدة أيام بينما الأفضل طحن الكمية المرغوب فيها قبل الاستخدام مباشرة من أجل أن تكون طازجة ليظهر الإزهار وتختلف درجة الطحن لكل أداة قهوة.
  3. تبليل الفلتر بالماء الساخن كثير ما يتم تجاهله لكن في الحقيقه هو من اهم اساسيات القهوة المقطرة بحيث تحافظ على حرارة الأداة و ايضا تتخلص من طعم الورق من الفلتر. و أيضا من الخطأ أن يكون الماء ساخنا لدرجة الغليان
  4. كثير ما يقوم بالترشيح بالطريقة العمودية لكن الترشيح بطريقه دائريه أفضل بحيث تساعد على استخلاص القهوة بتناسق أكثر، واختلاف سرعة الترشيح أيضا يؤثر على الاستخلاص لذا لابد من موازنة سرعة الماء والحركة
  5. هناك من لا يهتم لتوقيت الاستخلاص بينما هو عامل مؤثر جدا على الاستخلاص فالتوقيت الأفضل للاستخلاص هو دقيقتين إذا زادت عن الدقيقتين يميل طعم القهوة إلى المرارة وإذا قلت عن الدقيقتين يميل طعم القهوة إلى الماء
  6. في النهاية لابد قبل تقديم القهوة نقوم بتحريك الإناء بشكل دائري بحيث تمتزج جميع نكهات القهوة

أسباب مرارة القهوة:

  • زيادة كمية البن
  • زيادة مدة الاستخلاص عن الدقيقتين
  • زيادة درجة طحن البن

Share:

Leave a Comment

Your email address will not be published.

أعلى